مراجعة وتقييم إلدن رينغ – Elden Ring Review

by YazanTube
0 comment

مراجعة شاملة للعبة إلدن رينغ

Elden Ring (إلدن رينغ ) هي واحدة من أكثر الألعاب المنتظرة في عام 2022. تم الإعلان عنها خلال E3 2019 وسرعان ما لفتت انتباه المعجبين بألعاب السولز.

اللعبة من تطوير FromSoftware, كتابة القصة تمت بالشراكة بين عقلين عظيمين “هيداتاكا ميازاكي” مبتكر سلسلة دارك سولز و “جورج مارتن” العقل وراء الكتب التي أدت إلى ظهور المسلسل الشهير  Game Of Thronesأثارت هذه الشراكة إعجاب اللاعبين باللعبة، فبمجرد إعلانها الترويجي كان تأثير مارتن ملحوظاً مع عناصر الخيال الداكن الكلاسيكي المعروف بالفعل من قِبل عشاق سلسلة روايات “أغنية الجليد والنار” A Song of Ice and Fire.

حتى مع الاختفاء المفاجئ بعد إعلانها في عام 2019 ، تمكنت اللعبة من البقاء في أذهان اللاعبين مما دفعهم لطرح العديد من النظريات المتعلقة بالمشروع الجديد. وبعد انتظار طويل كان لدينا في نوفمبر الماضي إصدار تجريبي مغلق يسمح لبعض اللاعبين المختارين باختبار إلدن رينغ. لم تتيح لي الفرصة لاختبارها في ذلك الوقت.

إذاً كان من الواضح تقريباً  في الإصدار التجريبي أن الهدف الرئيسي لـ إلدن رينغ هو توسيع قاعدة المعجبين في هذا النوع من الالعاب من خلال إضافة العديد من الميزات الجديدة، مثل العالم المفتوح وحرية أكبر في اختيار اسلوب اللعب من خلال عدة كلاسات والتي من شأنها أن توفر المزيد من الخيارات للاعبين لاختيار كيفية الاستكشاف والتقدم في هذا العالم.

في الوقت نفسه نشأ عند اللاعبين نوع من عدم الثقة، يوجد العديد من الأمثلة الحديثة في صناعة الألعاب لعناوين وعدت بالكثير ولم تقدم حتى نصفها ومع ذلك، فقد أعطيت دائمًا تصويتي بالثقة إلى FromSoftware نظراً لأن المطور لديه سجل حافل من الألعاب الجيدة.

الآن وبعد الكثير من الترقب والقلق والفضول حول هذا المشروع الجديد هل إلدن رينغ هي بالفعل أحدث تحفة للشركة أم أن لدينا حالة أخرى تسود فيها خيبة الأمل؟ تعالوا لنرى!!!

سقوط أنصاف الأسياد

تبدأ قصة إلدن رينغ بسرد سينمائي للأحداث التي وقعت قبل أن تبدأ رحلة البطل خلال هذه المقدمة  نتعرف على قصة أنصاف الأسياد الذين دخلوا في حرب للسيطرة على هذا العالم بعد أن سُرق رون الموت. لكن هذه المواجهة انتهت بتدمير معظم تلك الأراضي ولم ينتصر أي من المحاربين. لذلك عزلوا أنفسهم في أجزاء مختلفة من المملكة. يمتلك كل من هؤلاء المحاربين رون قوة غامضة أفسدتهم وتحولوا إلى مخلوقات مرعبة وخطيرة.

ومع ذلك هناك أمل في هذا العالم, وفقًا للأسطورة فإن البطل الذي يجمع كل الأحرف الرونية ويستعيد قوة تسمى إلدن رينغ سيصبح اللورد الأصلي ويعيد السلام والتوازن إلى هذا العالم.

المشوه

في إلدن رينغ ستلعب بشخصية المشوه, هذه الشخصية هي سليل نعمة “Grace” لكيان قديم يسمى Erdtree.  (ايرد تري) ومع مرور الوقت فقد أصبحت هذه النعمة أضعف وأضعف ولم يتبق منها سوى أجزاء حول العالم, سأتحدث أكثر عنها لاحقًا.

الهدف الرئيسي لـ “المشوه” هو العثور على الأحرف الرونية واكتشاف حقيقة أحداث ذلك العالم ومن خلال تجميع كل القطع معًا تحمل قوة إلدن رينغ وبالتالي يصبح السيد الأصلي.

رواية يرويها العالم

تتبع إلدن رينج نمط FromSoftware برواية القصة لذلك لايوجد مقاطع سينمائية تشرح القصة لطالما كانت الأولوية في سرد القصة للاستوديو هي من خلال العناصر والحوارات مع الشخصيات المنتشرة في جميع أنحاء العالم.

الشخصيات مثيرة للاهتمام وآسرة وبعضهم مثل ميلينا تجذب اللاعب فقط بنبرة صوتها وطريقتها في التعبير عن أهدافها.

من اللافت للنظر أن الشخصيات في إلدن رينغ ليست موجودة فقط لملء العالم بل لديهم قصة إذا ركز اللاعبون وأصروا وبحثوا فقد يفاجأون.

عندما أقول الإصرار لا أعني أن الحوارات سيئة أو أي شيء من هذا القبيل بل العكس تماما! من أجل إجراء محادثات كاملة مع الشخصيات نحتاج إلى التفاعل معهم عدة مرات وهو ما يميز ألعاب المطور. خلال هذه التفاعلات  سنكون قادرين على التعرف على ماضي العديد من الشخصيات وكذلك كيف أصبح هذا العالم كما هو اليوم.

إحدى تلك الشخصيات كانت فتاة قابلناها في بداية اللعبة تسمي نفسها مقدّمة رعاية على فراش الموت, في اعتقادها هي دائمًا إلى جانب المنكوبين وقريبة من الموت لمنحهم الراحة في الأوقات الصعبة حتى لو كان مجرد حضن.

سكان المنطقة التي كانت تعيش فيها لم تعجبهم طريقتها في إظهار إيمانها فطردوها من المنطقة وهي الآن تجد نفسها جنبًا إلى جنب مع المحاربين المشوهين وتقدم الراحة لمن يبحثون عن خاتم إلدن.

لذلك عندما نتحدث معها في أوقات مختلفة من اللعبة سنعرف المزيد من المعلومات عنها وستعرض علينا أيضًا عناقًا وستمنحك أيضاً عنصر (نعمة).

هذا مجرد مثال واحد على مدى تعقيد الشخصيات في إلدن رينغ، ومن خلال التحدث إليهم سنتمكن من اكتشاف الأسرار والحصول على معلومات مهمة وحتى الحصول على بعض العناصر.

اختيار الشخصية

بعد هذه المقدمة لقصة إلدن رينغ حان الوقت للتحدث عن عناصر طريقة اللعب.

بمجرد انتهاء المقدمة السينمائية يمكننا الاختيار من بين 10 شخصيات (كلاسات). هم المُشرد، المحارب، البطل، اللص، الساحر، النبي، الساموراي، السجين، المُعترف والبائس. كل فئة من هذه الفئات لها خصائصها الخاصة والتي تشمل القوة والحيوية والسحر وغير ذلك. لذلك من الضروري أن يقرأ اللاعب مواصفات كل شخصية بعناية حتى لا يختار خياراً لا يتناسب مع طريقة لعبه.

بعد اختيار الشخصية سيكون من الممكن تخصيصها بشكل كامل, يمكننا تغيير شكل الجسم، والشعر، واللحية …الخ، سيكون لديك قدر كبير من الحرية في إنشاء الشخصية بالطريقة التي تفضلها.

جانب آخر رائع هو أنه من الممكن حفظ التخصيص لذلك حتى لو بدأت من الصفر يمكنك استخدام نفس التصميم.

عندما ننتهي من إنشاء الشخصية يجب أن نختار عنصر البداية الذي سنأخذه معنا في المغامرة. هناك العديد من الخيارات بدءًا من التميمة التي توفر مكافأة لـ HP ، فضلاً عن المفتاح الغامض الذي سيكون مهمًا في عدة أماكن. بشكل عام يعد هذا الاختيار مهماً فقط في البداية حيث أنه مع تقدمنا بالمغامرة سنجد عناصر جديدة ونكتشف طرقاً أخرى لجعل البطل المشوه أقوى.

بداية الرحلة

بداية المغامرة نكون في مكان غامض يشبه إلى حد كبير قلعة مدمرة, في هذا الجزء يكون الجمال الفني للعمل واضحًا بالفعل وهو جانب لم تخيبه ألعاب FromSoftware أبدًا. مع تقدمنا ​​في المنطقة سنجد الزعيم الأول  وهو أمر يمثل تحديًا كبيرًا ويعمل على تذكير وتعريف اللاعبين بالشاشة التي سيشاهدونها كثيرًا في هذه اللعبة … الجملة الشهيرة، لقد مُت “YOU DIED”.

بعد ذلك يتم نقلنا إلى مكان آخر لتلتقي بنا شخصية غامضة على حصان تقول بعض الكلمات التي لا معنى لها في البداية ثم نستيقظ, بعد فترة وجيزة نجد أول نقطة للحفظ والتي تشبه إلى حد ما مشاعل (بون فاير) دارك سولز.

تنتشر هذه النقاط في جميع أنحاء خريطة اللعبة ومن خلال الوصول إليها يمكننا إجراء تحسينات على الشخصية وترقية القوارير والتي تشمل الصحة واللياقة وحتى تمرير الوقت وهو أمر مفيد للغاية في العالم المفتوح لأنه في الليل ستظهر مخلوقات أكثر خطورة.

بمجرد تقدمنا ​​قليلاً سنصل إلى مصعد حجري كبيرعندما ندخله نشعر بالحماس ونرى أخيراً الجانب الأكثر انتظارًا من قبل المعجبين … العالم المفتوح.

استكشاف ليمغريف

المنطقة الأولى التي سنستكشفها في إلدن رينغ هي ليمغريف بمجرد أن ترى المكان الرائع والشاسع ستشعر بالحرية.

بالطبع، يمكنك التقدم في القصة مباشرةً، ولكني أنصحك أن تستكشف كل موقع موجود في هذا العالم الشاسع. ستعثر على شخصيات يمكنك التحدث معها لتوسيع معرفتك حول القصة، وستواجه الزعماء الاختياريين الذين سيشكلون تحديًا حقيقيًا لك، مع تسليط الضوء على أولهم الفارس الذهبي الذي يمثل مواجهة صعبة للغاية.

بالإضافة إلى ذلك ستجد بائعين في جميع أنحاء العالم حيث يمكننك شراء معدات وأسلحة وعناصر جديدة. لهذا سوف تستخدم “الرونز”، وهي أرواح تحصل عليها من خلال هزيمة الأعداء والزعماء, لذا عندما يكون لديك كمية كافية سيكون من الممكن تحسين العناصر التي لديك أو حتى شراء شيء جديد.

جانب آخر مثير للاهتمام أثناء الاستكشاف هو المفاجآت التي يمكن أن تجدها. كان من أكثر الأشياء الرائعة عندما دخلت كهفًا ووجدت صندوقًا أعتقدت أنه عند فتحه سأجد شيئاً ثميناً، ولكن في الواقع وقعت في فخ وانتهى بي الأمر بنقلي إلى منطقة أخرى من العالم.  عدم القدرة على التنبؤ بعالم اللعبة هو أحد الجوانب الأكثر بروزًا فيها، لأن كل مكان جديد تدخله يمكن أن يقودك إلى مواجهة مخاطر كبيرة ولكنها بالتأكيد ستكون مجزية.

لمساعدتك في التجول في هذا العالم الرائع يمكنك استدعاء حصان يسمى “تورنت”. الذي سيمكنك من التحرك بطريقة أسرع وأكثر مرونة في جميع أنحاء عالم “الدن رينغ” كما يمكن استخدامه في القتال وخاصةً ضد التنانين.

قتال صعب ، ولكن يقدم خيارات للاعب

“الدن رينغ” هي واحدة من الألعاب التي تشبه العاب السولز الى حد ما.

في مقابلة مع مدونة PlayStation ، أكد “ميازاكي” أن الكثير من اللاعبين سيستطيعون تختيم اللعبة.

و بالفعل عند تجربتها كانت الكلمات التي قالها المخرج منطقية.

تقدم اللعبة العديد من الطرق للاعبين ليصبحوا أقوى وأقوى عند مواجهة الزعماء الكبار والمخيفين.

مثل نقاط الحفظ (Grace) في الغالب قريبة من المكان الذي يجب أن نواجه فيه الزعيم عمليًا عند “الباب” بالضبط. بالإضافة إلى ذلك يوجد دائمًا في هذه المواقع عدد من الأعداء القريبين الذين يوفرون كمية كبيرة من “الرونز”.

وكما هو الحال في بقية العاب السولز في كل مرة تتفاعل فيها مع نقطة الحفظ  يُعاد ظهور الاعداء مرة أخرى هذا العنصر وهو امر جيد لتجميع أكبر قدر من الرونز لزيادة سمات الشخصية.

كما يمكنك ايضاً تجهيز قدرة خاصة على السلاح مما يجعله قويًا للغاية. ولكنك ستحتاج إلى العثور على العناصر المناسبة لترقيتها والتي قد لا تكون بهذه البساطة اعتمادًا على السلاح الذي تم تجهيزه.

هناك أمر آخر يجعل المغامرة أبسط وهو استدعاء الأرواح  للمساعدتك في المعارك ضد الزعماء.

تطور الشخصيه

في بداية اللعبة مباشرة، سنلتقي بـ “ميلينا”, التي تقدم لنا المساعدة لتحقيق هدفنا، ومع ذلك فإن دافعها في البداية غامض. من خلال التحدث معها يمكننا توزيع الرونز الخاص بنا بين العديد من خيارات التحسين وبعضها هو البراعة, القوة, الإيمان, الصحة والذكاء. يجب أن يكون التوزيع مدروس وليس عشوائي لأنها ستشكل الشخصية والجوانب التي سيكون فيها أقوى.

بالنسبة لي ركزت على تحسين القدرة على التحمل والصحة والقوة، أحد أهم الجوانب التي تحتاج الاهتمام بها عن كثب هي تحسينات الصحة والقدرة على التحمل. لأنه حتى مع وجود شخصية تركز على السحرفإن استخدام هذه الحركات سوف يستنزف الكثير من القدرة على التحمل, نصيحتي هي الحفاظ على التوازن بين هاتين الخاصتين.

القتال

القتال في “الدن رينغ” ليس بعيد عما هو عليه من ألعاب FromSoftware  لذلك  فإن الإستراتيجية الرئيسية أثناء القتال هي دائمًا الهجوم  والسماح للأعداء بالهجوم وتعلم الحركات الخاصة بهم بهذه الطريقة سيكون من الأسهل العثور على اللحظة المناسبة للهجوم.

بالإضافة إلى الهجمات الأساسية  يمكننا استخدام عدد من العناصر لمساعدتنا ومنحنا ميزة أثناء المواجهات مقل القنبلة التي تشعل النار في العدو وبالتالي تعطي فرصة مثالية للهجوم.

كما ذكرنا سابقًا، تمكنت “الدن رينغ” من تقديم المزيد من طرق التقدم للاعبين لذا لا تحتاج إلى القتال في كل الأماكن حيث يوجد أماكن يمكننا التقدم فيها بالتخفي مما يوفر إحساسًا مختلفًا وفريدًا في العنوان, كما يتاح لك استكشاف مواقع جديدة دون الاضطرار إلى هزيمة زعيم الموقع أو زعيم أساسي.

ولكن للتقدم في القصة عليك هزيمة أنصاف الأسياد.

مع كل هذه العناصر يكون لدى اللاعب المزيد من الخيارات للتقدم ولكن ضع بالاعتبار أن المهارة لا تزال جانباً مهماً فإن المعدات القوية ذات الترقيات الجيدة هي السر في “الدن رينغ”.

الزعماء الرئيسين

في “الدن رينغ” سيكون لدينا مجموعة متنوعة من الزعماء الرئيسيين والاختياريين.

فور وصولنا إلى ليمغريف كان أمامنا أول زعيم اختياري وهو الفارس الذهبي لا تنخدع بمدى هدوء العدولأنه عند مهاجمته سيثبت أنه خصم جدير، بعد جعل شخصيتك أقوى سيكون من السهل هزيمته.

بالإضافة إلى ذلك عندما نستكشف خريطة اللعبة سنجد العديد من الزعماء بعضهم من التنانين والمخلوقات الفاسدة والذئاب وحتى أنصاف الأسياد.

الأعداء الرئيسيين كل واحد منهم لديه مظهر فريد وموسيقى مميزة تقشعر لها الأبدان, كل معارك الزعماء في هذه اللعبة مذهلة ولها ميزاتها الفريدة والمتميزة.

للتوضيح أول زعيم رئيسي نواجهه في اللعبة هو ” Margit The Fell Omen” وهنا تعرف أن اللعبة ليست سهلة, سيهاجم بقوة  وحتى بعد استنفاد نصف صحته  سيغير شكله ببساطة ويبدأ في استخدام مجموعة جديدة من الهجمات. هذا جانب يحتاج إلى الاهتمام لأن معظم الزعماء لديهم أكثر من مجموعة واحدة من الضربات والتي ستتغير في مرحلة معينة من القتال وتنقل القتال إلى مستوى آخر.

دانجنز

الجانب الآخر الذي يبرز في “الدن رينغ” هو “دانجز”, هذه هي المواقع التي سنستكشفها ونحارب الأعداء المليئين بالتحدي وبالطبع في كل “دنجن” زعيم اختياري ومكافأة مجزية نوعاً ما عند هزيمته.

في هذه الأماكن ستعثر على عناصر مختلفة من شأنها أن تساعد في فهم القصة.

كما يجب عليك الحذر حيث يوجد في هذه الأماكن أيضاً العديد من الفخاخ التي يمكن أن تفاجئك, لذا توقع وفرة من الأعداء المحيطين بك، الأشرار المختبئين في الزوايا المستعدين لمهاجمتك على حين غرة وبالطبع … الزعماء الاختياريون الذين سيظهرون عندما لا تتوقع ذلك.

أثناء اللعب شعرت وكأنني ألعب Dark Souls ، لأنها كانت كانت متفوقة من ناحية ربط الاماكن مع بعضها البعض, أستطيع أن أقول إن “الدن رينغ” تعادلها في هذا الجانب.

المرئيات والموسيقى التصويرية

“الدن رينغ” هي اللعبة الأكثر جمالًا وطموحًا من الناحية الفنية بين العاب الاستوديو. كل مكان ندخله له جانب مرئي فريد ومميز، سواء كانت الكهوف أو الجانب القذر للمستنقعات أو حتى الجمال شبه القوطي للقلاع العظيمة. بالإضافة إلى ذلك تعاقب الليل والنهار مما يعني أن لدينا دائمًا نسخة مختلفة بصريًا من نفس السيناريوهات ولكنها لاترقى للمستوى المطلوب للجيل الحالي.

فيما يتعلق بالموسيقى التصويرية من الموهوب “يوكا كيتامورا” الملحن الذي كان حاضرًا في ألعاب FromSoftware منذ دارك سولز قام بعمل ممتاز في “الدن رينغ” وقد ابالغ قليلاً واقول إن الموسيقا في اللعبة هي أفضل ما صنعه على الإطلاق.

تتلائم جميع الموسيقا تمامًا مع السياق الذي أنشأت لأجله سواء كانت قتالية أو استكشافات أو سينمائية.

لذلك خلال الأجزاء التي نستكشف فيها عالم “الدن رينج”، تكون الموسيقا أكثر هدوءًا لكنها تزداد حدة مع اقتراب الخطر.

بالإضافة إلى ذلك أثناء معارك الزعماء سيكون لكل منهم موسيقا ملحمية فريدة من نوعها ستجعل اللاعب في ذروة الأدرينالين ويكون جاهزًا لمواجهتهم عدة مرات حسب الضرورة.

الأداء

كانت تجربتي على بلايستيشن5 كانت تعمل بسلاسة عند 30 إطارًا في الثانية ومن المدهش أنه لم تظهر أي أخطاء أو أعطال. أقول إن هذا الجانب يثير الدهشة لأن الحد الأدنى من متطلبات تشغيل اللعبة على جهاز الكمبيوتر مرتفع, كما أنها لعبة بعالم مفتوح ضخم يبدو أنه من حسن حظي.

هل تستحق الشراء؟

“الدن رينج” هي تحفة من FromSoftware قدم “هيديتاكا ميازاكي” و”جورج آر.مارتن” كل ما أراده المعجبين وتجاوزوا كل التوقعات ببراعة.

يعد استكشاف عالم اللعبة أمراً مذهلاً وصعباً وفي نفس الوقت ومجزيًا. بالإضافة إلى ذلك تم تقديم القصة بسرد ممتازعلى الرغم من أنه تم سردها بطريقة الاستوديو الخاصة.

بالإضافة إلى ذلك تمكنت اللعبة من إثارة الإعجاب بجمال البيئات والتنوع الهائل في كل منها وتعتبر الأكثر تنوعًا للمطور.

جانب آخر يبرز هو تصميم الشخصيات حيث أن كل واحد منهم له خصائص فريدة وملفتة للنظر, الموسيقى التصويرية مثيرة للإعجاب حيث تمكنت من رفع أحداث القصة إلى مستوى من العظمة يجعل الأجزاء الموجودة في اللعبة رائعة ومؤثرة.

أخيرًا ، تعد Elden Ring أعظم أعمال ميازاكي ، حيث تقدم اللعبة كل ما يطلبه المعجبون بطريقة ملحمية وعظيمة مما يثبت مرة أخرى أن FromSoftware تستحق أن تكون أحد أكثر المطورين شهرة في العالم.

تاريخ إصدار “الدن رينغ” في 25 فبراير 2022 لأجهزة PS4 و PS5 و Xbox One و Xbox Series X | S والكمبيوتر الشخصي عبر Steam ستدعم اللعبة Smart Delivery على وحدات تحكم Xbox ، بالإضافة إلى تحديث PS5 مجاني للاعبين الذين يشترون إصدار PS4.

 

* تمت المراجعة على PlayStation 5 .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

التختيم بالكامل


You may also like

Leave a Comment